وقد وضعت طفلاً ميتاً بعد رمضان العام الماضي

عرض الفتوى
وقد وضعت طفلاً ميتاً بعد رمضان العام الماضي
1077 زائر
05/08/2011
الشيخ محمد بن صالح العثيمين
السؤال كامل
السؤال: على بركة الله نبدأ باستعراض بعض من رسالة المستمعة أشواق إلياس سليمان العراق محافظة التأمين والذي استعرضنا بعض من رسالتها في حلقة الماضية تقول يا شيخ محمد هنا في سؤالها تقول وقد وضعت طفلاً ميتاً بعد رمضان العام الماضي وقد صمت الشهر كله ولله الحمد سؤالها تقول هل يأتي يوم القيامة كبيراً كما سمعت من بعض النساء وهل يشفع لي ولوالديه وإذا كان ذلك غير صحيح هل لي أجر حمله تسعة أشهر وساعات ولادته العسيرة وضحوا لنا ذلك بارك الله فيكم؟
جواب السؤال

الشيخ: الحمد لله رب العالمين وأصلي وأسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين هذا الطفل الذي ذكرته السائله أنه مات وتسأل كيف يأتي يوم القيامة جوابي على هذا أننا لا نعلم كيف يأتي هذا الطفل يوم القيامة ولكن قد ثبت أن الناس يحشرون يوم القيامة حفاة عراة غرلاً كما قال الله تعالى (كما بدأنا أول خلق نعيده) فالحفاة ليس عليهم نعال ولا خفاف والعراء ليس عليهم ثياب والغرل جمع أغرل وهو الذي لم يختن أي أن جلدة الختان تعود يوم القيامة وأما سؤالها هل لها أجر على ما حصل لها من المشقة على حمله والتعب في وضعه فجوابه أن نقول إن لها أجراً في ذلك فإنه لا يصيب المرأة بل لا يصيب الإنسان من هم ولا غم ولا أذى ألا كفر الله عنه حتى الشوكة إذا أصابته وحصل فيها ألم فإنه يكفر به عنه من سيئاته وإذا صبر واحتسب الأجر من الله كان له مع تكفير السيئات زيادة في حسناته على صبره كما قال الله تعالى (إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب) فالمصائب التي تصيب الإنسان تكفير ومع الصبر عليها و احتساب الأجر تكون مع التكفير زيادة في الحسنات.

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
4 + 3 = أدخل الكود

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

خطب الحرمين الشريفين